إسلاميات

ثواب قراءة القرآن الكريم في رمضان

ثواب قراءة القرآن الكريم في رمضان

ثواب قراءة القرآن الكريم في رمضان , يحتل شهر رمضان مكانة كبيرة في القلوب، يأتي ويجلب معه كل الخير والبركة.

فهو الشهر الذي أنزل فيه القرآن على نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، وتلاوة القرآن من العبادات التي لها ثواب كبير.

نظرًا لمكانته وفضله، وكان رسولنا الكريم حريص على أن يقرأ القرآن الكريم في شهر رمضان.

حتى العلماء ذكروا أن الرسول كان يقرأه في كل وقت سواء أكان جالسًا أو مضجعًا، ولا يمنعه أي شيء عن قراءة القرآن.

ولهذا الصحابة اقتدوا بسنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، وأصبحوا يقرأون القرآن.

ويقومون بالليل في شهر رمضان بقراءة السور الطويلة، لذا يمكن القول إن أحب الأعمال عند الله عز وجل.

في هذا الشهر هو قراءة القرآن الكريم فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم

” اقرءوا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعًا لأصحابه”.

ولقد ذكر العلماء أن الصحابة كانوا يحرصون دومًا على أن يقومون بختم القرآن الكريم أكثر من مرة في الشهر.

ثواب قراءة القرآن الكريم في رمضان

شهر رمضان يضاعف فيه الأجر والثواب، ولكن الله خص ثواب قراءة القرآن الكريم، مثل

  • علو شأن قارئ القرآن إلى أعلى الدرجات
  • حيث يقال لصاحب القرآن اقرأ وارتق ورتل
  • كما كنت ترتل في الدنيا فإن منزلتك عند آخر آية.
  • مضاعفة الأجر والثواب في شهر رمضان
  • فكل حرف يتم قراءته بحسنة واحدة.
  • والحسنة بعشر أمثالها، فعند قراءة جزءً واحد من القرآن في اليوم
  • مع المواظبة والمداومة على القراءة يتم الفوز بــ 147 مليون حسنة في نهاية الشهر الكريم
  • والله يضاعف لمن يشاء.
  • من يختم القرآن في شهر رمضان دعوة لا ترد وهذه فرصة عظيمة يمنحها الله لنا.
  • فيمكن الدعاء بكل الأدعية التي نتمنى تحقيقها.
  • يظل قارئ القرآن تحت عناية الله ورحمته.
  • وينزل في قلبه سكينة، ونور يضيء له يوم القيامة، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “
  • ما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله يتلون كتاب الله ويتدارسونه بينهم، إلا نزلت عليهم السكينة.
  • وغشيتهم الرحمة، وحفتهم الملائكة، وذكرهم الله فيمن عنده”.
  • القرآن يأتي لصاحبه شفيعًا يوم القيامة، فلا يخشى الفزع الأكبر.
  • من يقرأ القرآن الكريم يفوز بدعوة الملائكة بالرحمة والمغفرة له.
  • البركة في الرزق وهدوء النفس، والخشوع، استجابة الله للدعاء.
  • فضل وثواب قراءة القرآن يظل مع القارئ حتى الممات فهو يكون نورًا يضيء القبر.
  • يكرم من يقرأ القرآن فيكون من أهل الله، فقال قال رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم
  • ” إن لله أهلين من الناس، فقالوا: يا رسول الله من هم؟ قال هم أهل القرآن، أهل الله وخاصته”.
  • تلاوة القرآن تعمر القلب بالإيمان، وتصلحه، وتنقيه من الذنوب والخطايا.
  • وتطرد الهموم، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن الذي ليس في جوفه شيء
  • من القرآن كالبيت الخرب”.

ماهي آداب قراءة القرآن في رمضان؟

  • وجوب الطهارة: شاملة كل شيء طهارة الثوب، الوضوء، وطهارة المكان.
  • استقبال القبلة والقراءة بتدبر وخشوع أيً كان وضعه، جالس أو قائم أو مضطجع
  • لقول تعالى ” والذين يذكرون الله قيامًا وقعودًا، وعلى جنوبهم، ويتفكرون في خلق السماوات والأرض ربنا ما خلقت هذا باطلًا سبحانك فقنا عذاب النار.
  • الحرص على نظافة الفم، فلا يجوز قراءة القرآن ورائحة الفم كريهة لذا يجب استخدام المسواك، وهو إحياءً لسنة نبينا محمد، والبدء دومًا من الجانب الأيمن.
  • الاستعاذة من الشيطان الرجيم، ثم البدء بالبسملة، حيث قال تعالى” فإذا قرأت القرآن فاستعذ بالله من الشيطان الرجيم”.
  • عدم قطع القراءة والتحدث كما يجب عدم الضحك أو العبث باليد أو الانشغال بأي شيئًا آخر يمكن أن يكون سببًا في تشتيت الذهن.
  • يفضل ترتيل القرآن وفقًا لأحكام التجويد كما قال الله “ورتل القرآن ترتيلًا”.
  • استحضار القلب والخشوع أثناء القراءة بجانب التدبر في كل آيات الله عز وجل.
السابق
قراءة القرآن في رمضان
التالي
إنطلاق موقع أكلتك لتقديم أشهى الوجبات

اترك تعليقاً