إقتصاد

ما هي البيتكوين ؟ وكيف يُمكن تحقيق الربح منها؟

ما هو البيتكوين

ما هي البيتكوين مع اقتراب الذكرى السنوية العاشرة لتأسيس البيتكوين فهي لاتزال أول العملات الرقمية وأكثرها رواجًا في العالم ورغم ذلك فهي لاتزال لغزًا بالنسبة للعديد من الأشخاص. وفي الحقيقة فإن عملة البيتكوين تمنحك الفرصة للكسب، وتحويل الأموال بسرعة وبدون عمولات، ويُمكنك استخدامها لإجراء عمليات الشراء عبر الإنترنت في المتاجر الإلكترونية. وهناك الكثير من الدول التي اعتمدتها كعملة رسمية بجانب العملة المحلية والعملات العالمية. فإذا كُنت لاتزال تتساءل كيف تعمل البيتكوين؟ وما الذي يجعلها ذات قيمة كبيرة؟ فاكمل قراءة هذا المقال لتتعرف على أسرار العملات الرقمية المشفرة.

 

ما هو الوضع الحالي للعملات المُشفرة؟

يتوسع عالم العملات الرقمية بشكلٍ دائم، فكل أسبوع تدخل سلاسل blockchain ورموز وعملات رقميّة جديدة إلى السوق. وتُوفر كل من هذه المنتجات خدمة قيمة للمُستخدمين. ومع ذلك، فإن كل هذه التقنيات تدين بالتقدير للعملة المشفرة الأولى في العالم وهي البيتكوين! فلولا نجاح ورواج هذه العملة بين المستخدمين فما كانت لكل هذه التقنيات أن ترى النور!

ما هي Bitcoin (BTC)؟

بالنسبة لمُنشئ عملة البيتكوين المجهول (الذي اختار لنفسه الاسم المستعار ساتوشي ناكاموتو)، فإن Bitcoin هي عبارة عن “عملة رقمية قائمة على نظام نقدي إلكتروني، ويتم تبادلها من نظير إلى نظير (Peer-to-peer)”. دعونا نفحص هذا التعريف بعمق لنفهم طبيعة البيتكوين. أولاً، فإنه قال إن Bitcoin هي عملة تعتمد على شبكة “نظير إلى نظير”.

ما معنى نظير إلى نظير (Peer-to-peer)؟

المُعاملات من نظير إلى نظير هي عبارة عن مُعاملات مباشرة. أوضح وأبرز مثال على هذه المُعاملات هو عندما تقوم بتسليم أبنك مصروفه يدًا بيد، فهذه تُدعى مُعاملة مباشرة. فلم يكن هناك وسيط بينكما، ولم يتم التحقق من صحة الحساب، ولم تحتاج إلى موافقة البنك المركزي على معاملتك. لقد تصرفت بحرية وسرعة وسهولة.

سلبيات النظام المالي العالمي

إذا أردت إجراء هذه المُعاملة باستخدام أحد البطاقات المصرفية أو المحافظ الإلكترونية، فقد يتم تحويلها خلال فترة زمنية أطول، وتتطلب إجراءات مُعقدّة حيث أن أموالك تتردد بين 30 وسيطًا على الأقل قبل أن تصل إلى وجهتها الأخيرة بعد حوالي 3 أيام. لهذا السبب عندما تقوم بتنفيذ مُعاملات الخصم أو الائتمان، فإن الأمر يستغرق أيامًا لتظهر في حسابك. كما أن مبلغ حوالتك سوف يُخصم منه قيمة العمولة، وكذلك لن تتمكن من تحويل مبلغ كبير من المال دُفعة واحدة.

علاوة على كل ذلك، فسوف تمر عملياتك المالية عبر القنوات التنظيمية. وإذا كان هناك مشكلات بين حكومتك وحكومة الشخص الآخر فسيكون من المستحيل إرسال هذه الأموال!

المركزية مقابل اللامركزية

السبب وراء تسلط الحكومات والبنوك على معاملاتك المالية هو أن النظام الاقتصادي العالمي قائم على المركزية. فهناك مُنظمة واحدة تقوم بإصدار وطباعة الأوراق النقديّة، وهناك عملة عالمية واحدة تتم بها التحويلات المالية الدولية (الدولار الأمريكي)، وتعمل الحكومات على مُراقبة التحويلات المالية للحدّ من عمليات الفساد وتضخم الثروات المُفاجئ وغسيل الأموال. فهم يحتفظون بأموالك، ويوافقون على معاملاتك، ويقررون متى يصدرون المزيد من العملات. ولا توجد أي حرية للفرد تجاه أمواله!

كيف تتم تحويلات Bitcoin (BTC)؟

تعتمد البيتكوين وغيرها من العملات الرقمية على شبكة لامركزية حيث يظل المُستخدم مُتحكمًا في أصوله المالية حتى اللحظة المُحددة التي تصل فيها إلى وجهتها. وعندما ترسل Bitcoin من محفظتك إلى محفظة شخص آخر فلن يوجد وسطاء بينكما.

على هذا النحو، لا يوجد طرف ثالث للموافقة على معاملاتك أو رفضها. تحدث العملية برمتها بطريقة “نظير إلى نظير” أي  مثل تسليم الأموال يدًا بيد.

 

مفهوم اللامركزية

يمكن أن يبدو مفهوم اللامركزية صعبًا بعض الشيء. لذا فإننا سوف نستعين بمثال جيدعلى النظام اللامركزي والذي من المحتمل أن تكون على دراية به ألا هو خدمة البث عبر التورنت.

عندما تذهب إلى أحد مواقع التورنت فربما تتسائل: “كيف تظل هذه المنصات مفتوحة للجميع على الرغم من أنها تقدم منتجات ليس لديها تراخيص لتقديمها؟!” الجواب بسيط، فهم يستخدمون أنظمة لامركزية للتحايل على الرقابة!

فمواقع التورنت مثل BitTorrent لا تُزودك فعليًا بأي محتوى. فهم يوفرون منصة تُتيح للناس تبادل البيانات بحرية، مهما كان حجم أو نوع هذه البيانات. فإذا قام شخص ما بتحميل فيلمًا فإنه لا يقوم بتحميله من الموقع مباشرة بل يقوم بتحميله من مجموعة من النظراء الذين سبق لهم تحميل هذا الفيلم من قبل.

ونظرًا لأن مواقع التورنت لا تُقدم بيانات ولكنها تسمح للأفراد بتبادل البيانات عبرها، فإن إغلاقها يكون أكثر صعوبة من إغلاق مواقع الويب التي توفر لك تنزيلات مباشرة.

يمكن استخدام نفس المفاهيم في القطاع المالي. فمع وجود نظام قوي قائم على اللامركزية، يصبح من المستحيل فرض رقابة على المدفوعات أو حظرها أو وضغ رسومًا عليها! بهذه الطريقة، تُمثِّل Bitcoin تحولًا أيديولوجيًا نحو المزيد من الحرية المالية وفصل الحكومة عن العملة.

الخلاصة

هناك الكثير من المزايا الرائعة التي تُقدمها لك عملة البيتكوين بجانب الحرية والمرونة وسهولة الاستخدام. فقد أنهت هذه العملات ظاهرة التضخم الذي تُصاب بها العملات الورقية! حيث أن هذه العملات ليست دائمة التوليد وسيأتي على كل عملة وقت ولن يكن من المتاح توليد المزيد من الوحدات فيها! ورغم ذلك فإن كثرة أشكال وأنواع العملات الرقمية تمنح فرصة للمُعدنين الرقميين خلال العشر سنوات القادمة لجني ثروات ضخمة من تعدين العملات المُشفرة. وبجانب التعدين، يُمكنك الحصول على الربح من المُضاربة في العملات الرقميّة، خاصةً وأن تقلبات هذه العملات أفضل من العملات العالمية وهو ما يمنحك هامش ربح رائع! فإذا أردت أن تتعرف على المزيد من المعلومات حول جني الأرباح من العملات الرقمية والبيتكوين فقم بالدخول على هذا الرابط: Cryptoly.net

استثمر في البيتكوين والعملات الرقمية واجني الأرباح!

 

السابق
شوقي :كورونا ليس سببا لتعدي نسبة الغياب و لن نسمح في ذلك
التالي
حماية المستهلك تتوعد المدارس المخالفة بغرامة تصل لمليون جنيه

اترك تعليقاً