التخطي إلى المحتوى
العناية بالبشرة بالطرق الطبيعية والمنزلية
كيفية العناية بالبشرة

العناية بالبشرة

العناية بالبشرة يتجاهل البعض العناية بالبشرة التي تعد أكبر عضو في جسم الإنسان والعناية بالبشرة ليست مهمة صعبة  حيث توجد عدة طرق يمكن من خلالها  الاعتناء  بصحة البشرة .

ويلعب النظام الصحي  اليومي دور مهما في العناية بالبشرة  حيث أن هذا  النظام لا يجعل البشرة  صحية فقط ولكن ينعكس في المحصلة أيضا  على حياة سعيدة  وصحية وذلك  عن طريق الخطوات التالية:

 

إزالة  المستحضرات التجميلية

عند استعمال المكياج  ومستحضرات  التجميل  المناسبة فيجب استخدام المكياج المناسب لنوع البشرة ويجب  إزالته قبل الذهاب إلى النوم  لمنع حب الشباب  ،وعند وضع المكياج بشكل يومي يجب  إراحة  البشرة  منه يوم أو يومين  ..

ويجب أيضا تنظيف فرش المكياج  وأدواته  لمنع تراكم البكتيريا المسببة لحب الشباب  وانتشارها..

ويمكن إزالة المكياج بطريقة  طبيعية ومنزلية حيث يمكن أن نزيل مكياج  العيون الذي يصعب إزالته في العادة و نقوم لتغذية   البشرة في الوقت ذاته أيضا وذلك بالطريقة  التالية:

المكونات

-زيت نباتي أو زيت الأطفال

الطريقة

تدلك البشرة بكمية سخية من الزيت ،ثم يترك لمدة ٥/٣ دقائق ،بعد ذلك يتم مسح الزيت بقطعة قطن ،و ثم نقوم بغسل الوجه بإستخدام  الغسول المناسب البشرة..

العناية بالبشرة

 غسل الوجه

يجب أن  نغسل بشرة الوجه والرّقبة مرّتين في اليوم وذلك للحفاظ على البشرة خاليةً من أي  زيوت، وتحسين صحّة البشرة، ومنع تكون البثور، وذلك في الصّباح وقبل الذّهاب إلى النّوم، باستخدام الماء الفاتر، ومنظّف الوجه المناسب لنوع البشرة، ويجب غسل اليدين قبل غسل الوجه لتنظيفها، باستخدام منشفة، أو إسفنجة ناعمة، وبعد غسل الوجه استخدام التّونر، ثمّ المرطّب، ويجب إزالة الماكياج قبل غسل الوجه.

-وتعتبر هذه  أفضل طرق العناية بالبشرة، وليس أفضلها فقط، فإنّ التّنظيف والتّونر والتّرطيب يعتبر أساس روتين العناية بالبشرة اليوميّ؛ للحفاظ على بشرة

 

واقي الشمس

يعد واقي الشمس مهم جدا لمن يتعرضون لأشعة الشمس حيث يجب تجنبها لما تفعله من آثار سلبية على البشرة، وذلك يكون خاصةً بين السّاعة العاشرة صباحاً والثّانية ظهراً،  لأنّ أشعّة الشّمس تكون أكثر ضرراً في هذه الأوقات، ولذلك يجب استخدام واقي الشّمس حتى في أثناء فصل الشّتاء، على أن يكون واقي الشّمس يحتوي على الأقل  على SPF15، يوضع أيضا  خلال النّهار، خاصةً عند ممارسة السّباحة و التّعرق المفرط، ويمكن اختيار المرطّبات وكريم الأساس الذي يحتوي على واقي شمس في حال كان الشخص لا يحبّذ واقي الشمس.

 

الاستحمام بالماء الفاتر

يفضّل الاستحمام بالماء الفاتر و ذلك لأن  الماء الساخن يزيل الزيوت الطبيعية للبشرة ويؤثر عليها بسلب   ويجب أيضا استخدام الصّابون الخفيف لأنّ الصّابون القويّ يضرّ بالبشرة ويجفّفها، وتجفيف الجسم والوجه باستخدام المنشفة بالطّبطبة حتي لا تتأثر البشرة، ونقوم بوضع مرطّب والبشرة لا تزال رطبةً بالماء، ويمكن  ايضا استخدام زيت اللّوز أو زيت جوز الهند، أو زيت الزّيتون، أو مرطّب يحتوي على واقٍ من الشّمس؛ الذي سيحمي البشرة ويجعلها تبدو أصغر.

 

ممارسة التمارين الرياضية

تعلب التّمارين الرّياضيّة دورا مهما في زيادة  تدفّق الدّم إلى البشرة، ومن ثم  تزود البشرة بالأكسجين والمغذّيات، بالإضافة إلى أنّ التعرق خلال ممارسة الرّياضة يطرد السّموم من البشرة، والرّياضة تخفّف من تّوتر الإنسان  الذي يؤثّر سلباً على البشرة والصّحة،  فيجب ممارسة الرّياضة لعدّة ساعاتٍ يوميا ..

 

اتباع النظام الغذائي الصحي

وتبعا لهذا النظام يجب الإكثار من تناول الخضروات والفواكه والسّلطات وذلك لاحتوائها على الفيتامينات ومضادات الأكسدة المفيدة للبشرة ويجب أن تتضمن الأطعمة التي تحتوي على

الأحماض الدهنية والأوميغا٣التي توجد في الأسماك وبعض الأطعمة الأخرى، لأنّها تحمي البشرة من ضرر أشعّة الشّمس، و، وتناول الشّكولاتة الدّاكنة ايضا  لأنّها ترطّب البشرة، وتحسّن من حالتها، وتأخر علامات التّقدّم في السّن لأنّها تحتوي على مضادات الأكسدة، ويوجد أطعمة تحتوي على الدّهون غير المشبعة المفيدة للبشرة، مثل زيت الزّيتون والبيض..

 

النّوم السليم

يتسبب عدم النوم بالقسط الكافي جعل البشرة تبدو شاحبةً يتسبّب أيضا بالانتفاخ تحت العينين والهالات السّوداء أمّا النّوم الكافي وهو من٧-٩ ساعات كل ليلة لإنّه يقلّل التّجاعيد والانتفاخ والسّواد تحت العينين وبذلك نحصل على بشرةٍ  مشرقة وجيدة..

 

تقشير البشرة

يجب العناية بالبشرة وذلك بتقشيرها للتخلص من الخلايا الميتة وذلك يتطلب اختيار المقشر المناسب من البداية لنوع البشرة حتى لا يتسبب في الحساسية والالتهابات، و فهناك علاجات منزلية تعمل  على تنظيف البشرة بمواد طبيعية و توجد بعض الطرق للعناية بالبشرة بعد تقشيرها للحفاظ على نضارتها ..

 

(١) مقشر القهوة :

تعد القهوة الخام من أفضل أنواع التقشير نظرا لاحتوائها على حمض الكافيين الذي من خصائص إنه مضاد للالتهاب ويساعد على زيادة إنتاج الكولاجين مما يساعد في جعل بشرتك ناعمة وصحية.

الطريقة

نخلط ملعقة كبيرة من القهوة المطحونة مع ملعقة كبيرة من المياه أو زيت الزيتون ونوزع الخليط على البشرة نترك القناع على البشرة لمدة 15 دقيقة ثم نغسل الوجه بالماء الفاتر ولا يفضل استخدام زيت الزيتون  فى المكونات واستبداله بالمياه في حالة البشرة الدهنية..

 

(٢)قناع السكر و الأفوكادو :

يعمل السكر على التقشير و يساعد الأفوكادو والعسل على الترطيب،نقوم بهرس ثمرة من الأفوكادو وخلطها بملعقتين كبيرتين من العسل وملعقة كبيرة من السكر، نترك المقشر على البشرة  لمدة ١٥-٢٠ دقيقة ثم نغسل الوجه بالماء الفاتر، وفي حالة البشرة الدهنية يمكن إضافة١-٢ ملعقة صغيرة من عصير الليمون لكي يساعد علي شد الجلد وسد المسام..

ويلزم بعد التقشير ترطيب البشرة بكريمات مرطبة،بسبب إزالة الخلايا الميتة  والتي تسبب بعض الجفاف للبشرة، وأيضا عدم تعرضها للشمس حتى لا تسبب الالتهابات والحروق، ويجب ازالة المقشر برفق حتى لا يتم إيذاء البشرة ، إصابتها بالتجاعيد.

 

التعليقات