8 فتاوى لصيام شهر رمضان 2020

بعد أيام قليلة يأتى شهر رمضان المبارك ويستعد المسلمون فى جميع أنحاء العالم لأستقبال هذا الشهر والتفرغ للصلاة والعبادات .

وقام مركز الأزهر العالمى للفتوى ، بتقديم مجموعة من الفتاوي ليستفيد بها المسلم فى الصيام ولتكون مرشدا ودليلا له كما تم الأجابة على كثير من لأسئلة التى تدور حول الصيام بشهر رمضان الكريم .

وكانت الفتاوى :

1- يجب التلفظ بالنية في كل يوم من أيام رمضان أم لا

الجواب: لا يستوجب الأفصاح بالنية في الصيام مادام الإنسان قد نوى الصيامَ بقلبه،ولكن على الأنسان أن يجدد النية كل يوم لليوم التالى من الصيام ، – كما ذهب إلى ذلك جمهور الفقهاء-، وذهب بعض جمهور الفقهاء إلى أن نيت  المسلم بداية شهر رمضان بصيام الشهر كله تكفى

لصيام الشهر كامل .

 

2-  حكم نزول الحيض على المرأة خلال شهر رمضان

وهنا تتطبق أحكاما خاصة بالحيض خلال هذا الشهر ، ومن هذه الأحكام أفطار المرأة وأعفاءها من الصيام فترة نزول الدم ، وبعد شهر رمضان تقوم بقضاء عدد الأيام التي أفطرتها ،أما فى حالة عدم مقدرتها على قضاء الايام ، أذا كانت مريضة أو يؤثر الصيام على صحتها فيجوز لها أن تفدى هذه الايام  وتطعم عن كل يوم أفطرته شخصا مسكينا أو فقيرا.

 

3-حكم الجماع للرجل الذي جامع زوجته عمدا  في نهار رمضان

فقد أباح الله سبحانة وتعالى جماع الأزواج فى ليل رمضان وذلك فى سورة البقرة فقال تعالى «أُحِلَّ لَكُمْ لَيْلَةَ الصِّيَامِ الرَّفَثُ إِلَى نِسَائِكُمْ»، أما في نهار رمضان فحرم الله الجماع بين الزوجين ، والكفارة لمن يفعل ذلك عتق رقبة،ولعدم وجود ذلك الكفارة فلينتقل للكفارة الاخرى وهى صيام شهرين متتاليين ،وأن لم يستطع ذلك فعلية أطعال ستين مسكين ،

 

4- الإفطار فى رمضان يكون بمدفع الإفطار أم  بالأذان فالمساجد.

وحكم ذلك أن كلا منهم علامتان يدلان على غروب الشمس ،ولايفرقا عن بعض الا دقائق قليلة وغالبا يكونان فى وقت واحد ، ففطار الصائم بغروب الشمس لقوله تعالى: «ثُمَّ أَتِمُّوا الصِّيَامَ إِلَى اللَّيْلِ»، وعن عُمَرَ بْنِ الخَطَّابِ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم: «إِذَا أَقْبَلَ اللَّيْلُ مِنْ هَا هُنَا، وَأَدْبَرَ النَّهَارُ مِنْ هَا هُنَا، وَغَرَبَتِ الشَّمْسُ فَقَدْ أَفْطَرَ الصَّائِمُ» أخرجه البخاري أي لابالأذان أو بالمدفع .

 

5- حكم الكريمات المرطبة للبشرة والزيوت المغذية للشعر فى نهار رمضان

هذه الكريمات أو الزيوت لا تأثر على الصيام لأنها لا تصل إلى جسم الإنسان من خلال منفذ مفتوح وحكمها انها ليست من المفطرات .

6- حكم نظر الممرضة إلى عورة المريضة أثناء الصيام بحكم عملها

أذا كانت للضرورات التداوى والعلاج فذلك يجوز النظر فى حدود الضرورة ولن يأثرعملها على صيامها لانه ليس من المفطرات وذلك لما يتطلبه ضرورة عملها وجعل ذلك صحيح .

 

7- حكم تأخير الغسل من الحيض بالنسبة للنساء إلى بعد أذان الفجر فى يوم رمضان .

فإذا طهرت المرأة  الحائض قبل طلوع الفجر فإنه يجب عليها أن تنوي الصيام وتصوم، وصيامها صحيح حتى وإن لم تغتسل إلا بعد طلوع الفجر، ولا قضاء عليها؛ لأن تأخيرها للغسل لا يبطل صومها، ولأنها صامت وهي طاهرة  والدليل على ذلك قول الإمام النووي– رحمه الله- «وَإِذَا انْقَطَعَ الْحَيْضُ، ارْتَفَعَ تَحْرِيمُ الصَّوْمِ وَإِنْ لَمْ تَغْتَسِلْ»، أما أذا أنقطع الحيض بعد الفجر فتعتبر غير صائمة ووجب عليها القضاء

8-حكم صوم نهار رمضان للمرأة الحامل أو المرضعة

إذا كان الصيام  يؤثرعلى الجنين أو الرضيع فعليها الأفطار و قضاءهم فى وقت لاحق دون إطعام مساكين .

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *