إقتصاد

طرق تداول الذهب والعوامل التي تؤثر على اسعاره

طرق تداول الذهب والعوامل التي تؤثر على اسعاره

 

إذا كنت تريد أن تستثمر المال في المعادن الثمينة فكل ما عليك أن تشتريها وتخزينها وتتركها لفترة طويلة، وإذا كنت تريد الاستثمار الكبير عليك أن تخزنها في مكان آمن وكبير، وذلك لأن الاستثمار في الذهب أكثر ما يجعل الإنسان يربح المال، ويستثمر عدد كبير من الأشخاص في تداول الذهب، من خلال استخدام العقود مقابل الفروقات من أي مكان وفي أي وقت.

تداول الذهب

يمكنك أن تبدأ استثمارك في سعر معدن غالي دون أن تمتلك هذا الشيء بشكل فعلي، وذلك يتم من خلال تداول العقود مقابل الفروقات، فأنت تقوم فقط بشراء العقود، فعندما تبدأ بتداول عقود مقابل الفروقات الذهب فسوف يكون العقد الواحد هو الثمن الخاص أونصة واحدة من الذهب.

كما أن الاستثمار في المعادن ليس سهل كام تفكر ولم يعرفه الكثير من المستثمرين، وليس من السهل استخراج المعادن في المنجم الخاص بها، فلذلك هي غالية في سعرها ونادرة الوجود، ولذلك لها قيمة كبيرة في الأسواق العالمية.

 ويعتبر الذهب الخيار الاقوى والامثل للكثير من المستثمرين وهو الأكثر انتشارا أيضا، وهو يتيح لمستخدميه فرصة كبيرة للتداول عبر الإنترنت، وهو يتمتع بوجود مكانة عالية وكبيرة في الاقتصاد العالمي.

العوامل التي تؤثر على أسعار الذهب

يوجد مجموعة من العوامل التي تؤثر في الكثير من الأوقات على أسعار الذهب والمعادن النفيسة بشكل عام، وذلك يحدث في الكثير من أنواع الأدوات المالية التي تكون قابلة من أجل التداول، كما أن العرض والطلب في السوق هو أساس كل شيء ولكن كان يوجد عدة عوامل أخرى تؤثر في أسعار الذهب ألا وهي :

1.           الاستخدام في احتياطيات خاصة بالبنوك المركزية.

2.           مستوى الثقة الذي يكون قليل أو كبير في السوق العالمي.

3.           قيمة الدولار الأمريكي المتغير من الوقت للآخر.

4.           التغير الكبير في الطلب على المجوهرات والحلي.

5.           الاستخدام القوي في كلا من الصناعة والتكنولوجيا.

6.           اكتشاف المناجم التي يتم التنقيب فيها بشكل جديد ومستمر؟

كما يجب أن تعرف أن الذهب على عكس السلع الأخرى التي تكون أساسية، ويستخدم بشكل كبير من قبل البنوك المركزية من أجل التنويع في الاحتياطي، فعندما تقرر بلد كبيرة مثل الصين في أن تزيد من الاحتياطي الخاص بالذهب فهذا يؤثر بشكل كبير على السوق في كل العالم.

وتتقلب أسعار الذهب بشكل مستمر و تتحرك بسبب العوامل التي تم ذكرها من قبل، ولكن يعد الذهب جزء كبير وأساسي من النظام النقدي العالمي وخصوصا عندما كان الدولار مرتبط ارتباط قوي بالذهب، وهو جزء من نظام “بريتون وودز”، والهدف الحقيقي من هذا النظام، تنظيم العلاقات النقدية بين الولايات والدول.

تداول عقود الفروقات المعادن الثمينة

يمكنك أن تبدأ بتداول عقود وفروقات الذهب مقابل العقود الخاصة بالفروقات للأدوات المالية الأخرى في شركة iforex ويمكن الاستثمار من خلال مجموعة كبيرة ذات نطاق واسع، من أدوات هذه العقود ولكن مقابل الفروقات، وهي تتضمن كلا من المؤشرات والعملات والأسهم والسلع المختلفة.

ويوجد فرق بين تداول العقود للفروقات للذهب والفضة وعقود الفروقات للأسهم، فتكون الأولى، ملاذ كبير وآمن في الوقت الخاص بعدم الاستقرار الكبير في الاقتصاد، وهو يعتمد على العرض والطلب بشكل قوي، ويتأثر الطلب بالاحتياطات الخاصة بالبنك المركزي ويمكن أن تتداولها مع رافعة مالية أخرى.

أما بالنسبة لتداول فروقات الأسهم فتكون، ذات خطورة عالية إلى حد ما وتتحول إلى هذا الأمر في أوقات الاستقرار العالمي للاقتصاد، ويعتمد سعرها بشكل كبير على النمو الذي يكون خاص بالشركات، ولكن الأسهم هنا لا تتأثر بالاحتياطات الموجودة في البنوك المركزية، ويمكن أن تتداولها مع الرافعة المالية.

العناصر الأساسية والرئيسية لتداول كلا من الذهب والفضة

إذا كنت تريد أن تبدأ في تداول كلا من الذهب والفضة عليك معرفة العناصر الرئيسية ألا وهي :

1.      التداول الخاص بالذهب والفضة تكون مع رافعة مالية تصل إلى 1:400.

2.      لا يوجد أي حاجة لكي تشتري أو تخزن الذهب والفضة بشكل فعلي.

3.      من أهم العناصر الرئيسية التي تتواجد في تداول الذهب أو الفضة، عدم وجود أي مقابل مادي أي رسوم.

4.      وجود احتمال للربح من كل اتجاه للسعر.

5.      الحصول على الموارد التعليمية والتدريب الشخصي.

6.      الدخول اتوماتيكي في أدوات التداول المثير مثل أن تأخذ ربح أو توقف خسارة.

7.      الاستثمار في عقود فروقات الذهب والفضة المنصات التي تكون متقدمة من أجل الاستفادة من الموارد الخاصة بالمعلومات.

ويجذب الذهب الكثير من المجموعات الكبيرة من بعض الأشخاص، وهم يلجأون لتداوله بسبب أنه ضمن الخيارات الآمنة والمريحة في الاستثمار للمال، كما أنهم يستفيدون بشكل كبير من النمو المستمر في الثروة ويحميهم من المخاطر، ولذلك يوجد بعض الأشخاص فقط المصنفين عالميا الذين يقبلون على تداول الذهب.

يعد أمصار الذهب هم الأساس في هذا القطاع، وتجار الذهب وهم يمثلون جزء كبير من السوق بشكل مثالي، كما أن هذه الفئة تضم أشخاص لديهم تفاؤل كبير بشأن أسعار الذهب والمعادن الثمينة، ويقومون بتخصيص قدر كبير من الأصول التي يمتلكونها للذهب فقط لاغير، كما أنهم يشكلون عدد كبير من المشاركين بالتجزئة في السوق.

وتقوم المؤسسات أيضا بالتداول بشكل قوي في استثمار الذهب، وهم يشملون كلا من الصناديق الخاصة بـ التحوط وشركات الوساطة والبنوك التي تكون معنية من أجل شراء الذهب وبيعه، كما أن معظمهم يتبعون استراتيجية منظمة تحتوي على أنماط مختلفة وتوفر لهم شبكة كبيرة وآمنة وفقا للتقلبات الخاصة بالسوق.

لماذا عليك التداول في الذهب والمعادن النفيسة

يوجد لكل شخص منا أشياء يفضلها عن غيرها باتخاذ القرار المناسب في أنسب وقت، وعندما يكون الأمر متعلق بالذهب، فأن الأسباب الكثيرة تجعل الأشخاص يتداولون في الذهب ويقبلون على هذا السوق المربح، ومن أهم الأسباب التي تجعلك تستخدم الذهب كوسيلة للتداول :

1.           التنويع: يميل المستثمر الكبير والمؤسسات الكبرى، إلى التنويع في المحافظ الاستثمارية المختلفة، لمحاولة كبيرة منهم في تقليل المخاطر وتحسين الربح أيضا من هذا النوع من الاستثمار، كما أن تداول الذهب من الوسائل المميزة والممتازة التي تضيف الحماية لمن يستثمر فيه، وذلك لأن الأسعار الخاصة بالذهب تكون مرتبطة سلبيا بالسوق الخاص بالأسهم.

2.           التحوط الموجود ضد التضخم : تفقد العملات قيمتها مع مرور الوقت بسبب الارتفاع الشديد في التضخم، ولكن السبب يكون مقاوم لهذه التغيرات والتضخم حتى أثناء وجود فترة الركود التي تسبب في دمار السوق العالمي في عام 2008 ولكن الذهب وأسعاره لم تتأثر أبدا.

3.           يعتبر الذهب مخزن جيد للقيمة حول العالم ويتم حفظه في شكل مجوهرات أو في الخزائن الخاصة بالسبائك، ويرتفع المعروض منه بمعدل قليل سنويا وذلك مقارنة بالكميات الكبيرة من الذهب ولذلك لا يجب أن تتعجب من السعر الخاص به الذي يكون في تزايد مستمر على مدار السنوات والعقود وخصوصا العقود الخمسة الأخيرة.

فلذلك يكون التداول في الذهب هو أكثر وسيلة  تستخدمها الشركات والمستثمرين في الوقت الحالي فهو مربح بشكل كبير وقوي ويؤثر في السوق العالية بشكل مميز.

التالي
تعرف على تفاصيل أسعار النفط وتطوراته وتوقعات لعام 2020

اترك تعليقاً