طرق علاج اكتئاب الحمل التي تعاني منها كثير من النساء في الأشهر الأولى من الحمل، لأن المرأة تشعر بالفرح والسعادة عند سماع خبر حملها ويؤكدها الطبيب المعالج، لكن هذه الفرحة تتحول إلى حزن كبير ومزاج. الاضطراب الذي يمكن أن يستمر لفترة طويلة، ويصل الانهيار النفسي والعصبي ذروته عند كثير من النساء بعد ولادة الطفل الأول، وتجد الأم صعوبة بالغة في رعاية جنينها الأول، مما يؤثر على نفسيتها ويؤدي إلى الاكتئاب والبعض الآخر. الأمراض النفسية، لذلك سيشرح طرق علاج اكتئاب الحمل وأعراضه التي تحتاج إلى علاج، والعناية والاهتمام حتى لا تؤثر سلباً على الأم وعلى جنينها.

أسباب اكتئاب الحمل

يظهر اكتئاب الحمل لأسباب عديدة سنشرحها جميعًا في ما يلي

  • ظهور عدد من المشكلات الشخصية التي يصعب على المرأة الحامل حلها أو القضاء عليها.
  • التفكير باستمرار في الحمل ورعاية طفل صغير.
  • توتر الحمل الناتج عن الإرهاق والضغط المستمر.
  • المعاناة من إجهاض سابق أو تجربة حمل سيئة ومرعبة.
  • ترث الأم هذا المرض العقلي من أحد أفراد الأسرة التي تنتمي إليها.
  • الشعور المستمر بالدوار والغثيان والعديد من المشكلات الصحية الأخرى المرتبطة بالحمل.
  • دخل الأب منخفض أو منخفض.

أعراض الاكتئاب أثناء الحمل

يتجلى اكتئاب الحمل في شكل العديد من الأعراض الخطيرة لأن المرأة الحامل أو الأم الجديدة تحتاج إلى استشارة طبيب نفسي متخصص عند ظهور هذه الأعراض والتي يمكن تحديدها على النحو التالي

  • – الشد والانفعال الدائم بدون كفارة مسبقة.
  • اضطرابات النوم الحادة.
  • الشعور الدائم بالرهبة والتعب.
  • تخوف مبالغ فيه من مسئولية الجنين الصغير.
  • التفكير باستمرار في عدم القدرة على رعاية هذا الجنين أثناء إدارة شؤون المنزل والعمل.
  • مشاعر مكبوتة ومشاعر وحزن دائم.
  • الخوف المرضي الدائم من فقدان الشكل الجسدي واكتساب الوزن وشقوق الجسم التي يصعب التخلص منها.
  • ظهور تغيرات كثيرة في شكل الصدر.
  • ترهل أجزاء معينة من الجسم.
  • فقدان واضح للشهية.
  • ابكي لفترة طويلة.
  • عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية خاصة.
  • التفكير المستمر في التخلص من الجنين وتخيل حياة أفضل بدونه.
  • شعور دائم بالذنب وخوف دائم من الحياة مع هذا الجنين الصغير.

نصائح للتعامل مع اكتئاب الحمل

تساعد معالجة اكتئاب الحمل بالطريقة الصحيحة على إنقاذ حالة الجنين الصغير من المشاكل والأمراض العديدة التي قد يتعرض لها نتيجة هذا الاكتئاب النفسي الشديد، وتظهر هذه النصائح في الآتي

لقاء الأصدقاء

يؤكد العديد من الأطباء المتخصصين أن مقابلة الأصدقاء والجلوس معهم لفترة طويلة يمكن أن يقلل من أعراض الاكتئاب النفسي، ومساعدة المرأة الحامل مع صديقاتها والتحدث معهم حول مواضيع الحياة المختلفة يساعد في التخلص من العديد من أعراض الاكتئاب الشديدة.

ممارسه الرياضه

التمرين يساعد على التخلص من الخوف والقلق والعديد من الأمراض النفسية الأخرى، مما يساعد على التعامل مع كل الأفكار السلبية التي يمكن أن تتحكم في المرأة أثناء فترة حملها، لكن من الضروري استشارة الطبيب لمعرفة التمارين التي يمكن ممارستها أثناء الحمل. هذه الأشهر الخطيرة من الحمل.

التعرض لضوء النهار

أثبتت العديد من الأبحاث والدراسات أن تعريض المرأة الحامل باستمرار لضوء النهار واستنشاق الهواء النظيف يمكن أن يساعدها في التخلص من الأعراض الشديدة لاكتئاب الحمل لأن المرأة الحامل عليها الجلوس في الهواء يوميًا والتفكير في العديد من الموضوعات والأشياء الإيجابية. حولهم.

نظام غذائي متوازن

تحتاج المرأة الحامل أو الأم الجديدة إلى تناول أطعمة غنية بالبروتينات والفيتامينات والمعادن التي يحتاجها الجسم، مما يساعد على التخلص من التعب أو الإرهاق الذي يعد من أكثر الأسباب شيوعًا، حيث يجب التركيز على مجالات الاكتئاب المهمة. تحتاج المرأة أيضًا إلى تناول كمية كبيرة. تناول الخضار والفاكهة يومياً حفاظاً عليها من الانفعالات السلبية المؤلمة.

التعبير عن المشاعر

على المرأة الحامل أن تجلس يوميًا مع زوجها أو مع صديقاتها وأن تعبر لهم عن المشاعر السلبية والمشاعر التي تنتابها، لأن الحديث عن هذه المشاعر الخطيرة يساعد في التخلص منها نهائيًا، وهذا ناتج عن رؤية هذه المشاعر تحت. زاوية أخرى تقلل من حدة هذا التوتر النفسي.

كيفية علاج اكتئاب الحمل

هناك العديد من الطرق العلاجية والطبية التي تساعد في التخلص من مشكلة اكتئاب الحمل واكتئاب الولادة والتي يمكن أن تستمر في الأم لفترة طويلة، ويظهر علاج اكتئاب الحمل في الآتي

أدوية

تعتبر الأدوية أو مضادات الاكتئاب من أهم طرق العلاج التي يمكن اتباعها للتخلص من اكتئاب الحمل، ولكن قبل تناول هذه الأدوية لا بد من استشارة الطبيب المعالج ليحدد أيضًا هذه الأدوية وجرعاتها.

العلاج النفسي

تحتاج العديد من النساء لمقابلة طبيب نفسي متخصص للمساعدة في هذا المرض العقلي، ويتحدث الطبيب معها في عدة جلسات قصيرة حتى تشعر بالراحة وتختفي جميع أعراض اكتئاب الحمل، ولهؤلاء الأطباء العديد من طرق العلاج التي تساعد هؤلاء المرضى على تخلصي من آخر أعراض اكتئاب الحمل ثم السيطرة على الأعراض التي تظهر بسببها.

العلاج بالضوء

العلاج الضوئي هو أحد الأساليب العلاجية التي يستخدمها بعض الأطباء عند التعامل مع النساء أثناء الحمل. تشمل الأعراض الشديدة الصداع المزمن وآلام العين الشديدة والعديد من الآثار الجانبية الأخرى.

علاج تحفيز الدماغ

يتم هذا العلاج عن طريق الصدمة الكهربائية التي تساعد في تحفيز الدماغ لأداء الوظائف الحيوية المختلفة المطلوبة منه، وتعمل هذه الصدمات المختلفة على التخلص من أعراض الاكتئاب التي تظهر عند العديد من النساء الحوامل، وهذه الطريقة هي أفضل حل عندما ترفض المرأة تناول الدواء أو إذا كانت تعاني من الاكتئاب المتأخر.

العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالاكتئاب أثناء الحمل

تعاني المرأة الحامل من اضطرابات نفسية خطيرة يصعب التخلص منها، وتنشأ بسبب العديد من العوامل الخطيرة، وسوف نوضح تلك العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالاكتئاب أثناء الحمل في الآتي

  • عدم وجود دعم من الزوج والأسرة.
  • مشاكل مالية كبيرة.
  • مشاكل في العلاقة الزوجية.
  • تدخين كثيف.
  • إدمان المخدرات والكحول.
  • الحمل المفاجئ أو غير المخطط له.

تأثير اكتئاب الحمل على الجنين

يؤثر اكتئاب الحمل على الجنين لأنه يؤثر سلباً على الأم، لذلك يجب أن تتلقى المرأة الحامل علاجات مضادة للاكتئاب أو تتبع إحدى الطرق التي تساعد في التخلص منه، خاصة بعد استشارة الطبيب المعالج، لأن الاكتئاب يدفع الأم إلى التفكير في الانتحار. الأمر الذي يعرض حياتها وحياة الجنين لخطر الوفاة، وقد يؤدي ذلك إلى تعرض الأم للولادة المبكرة، مما يؤثر سلبًا على وزن الطفل ونموه حتى بعد ترك هذه الحياة. يعاني اكتئاب الحمل من مشاكل سلوكية وفي كثير من مهارات التفكير لديهم، بالإضافة إلى اكتئاب الولادة الذي يسيطر على كثير من هؤلاء الأمهات، مما يصيب الطفل ويصيبه بالعديد من الأمراض الخطيرة الناتجة عن إهمال الأم المستمر له، خاصة في الأشهر الأولى من حياته.

مخاطر عدم معالجة اكتئاب الحمل

تفكر العديد من النساء الحوامل في الآثار الجانبية الخطيرة التي يمكن أن يتعرضن لها عند تناول العلاجات الطبية المضادة للاكتئاب، وهذه المخاطر هي كما يلي

  • إصابة الأم بالعديد من نوبات الاكتئاب المتكررة.
  • تأخر واضح في قدرة واستيعاب الجنين على الكلام.
  • لا يفهم الطفل الكثير من المهارات المعرفية.
  • فقدان الوزن بشكل واضح.
  • تأثير الكحول والمخدرات.
  • تعاني الأم من اكتئاب مزمن ومستمر.

في نهاية هذا المقال شرحنا طرق علاج اكتئاب الحمل والتي تتنوع بين الأدوية والأشعة الضوئية والعديد من الطرق الأخرى، وشرحنا أسباب اكتئاب الحمل وأعراضه المختلفة التي تتطلب تدخلاً طبياً عاجلاً.