أسباب ظهور الحشرات في المنزل هي الكائنات الحية التي خلقها الله، الموجودة في كل مكان أو بيئة توفر لها الظروف المناسبة من حيث توافر الغذاء وأماكن الإقامة وأماكن التكاثر المناسبة، إلخ. ، وهذا ينطبق على جميع الكائنات الحية من البكتيريا الدقيقة إلى الحشرات الصغيرة التي لا يزيد حجمها عن بضعة ملليمترات وحتى الحيوانات الكبيرة والضخمة، ولكنها تختلف مع الكائنات الحية التي تتواجد في المناطق التي يعيش فيها الإنسان، فيمكن أن تسبب أضرارًا وصحة. والمشكلات النفسية، وصولاً إلى الكوارث البيئية مثل الحشرات التي تستعمر أماكن مأهولة على شكل أسراب كبيرة لا يمكن ردعها خاصة في المنازل، وفي مقالنا اليوم سنتعرف أكثر على هذه الكائنات وأسباب ظهورها وظهورها. التأثير على الإنسان وكيفية الوقاية منه ومكافحته وكل ما يتعلق بها.

حشرات منزلية صغيرة جدًا

الحشرات هي لافقاريات تنتمي إلى المفصليات، والتي تشكل أكبر عائلة حيوانية موجودة على سطح الأرض وتضم أكثر من 800000 نوع. بقايا طعام الإنسان كالخضروات والفواكه واللحوم وغيرها، وتجدر الإشارة إلى أن هذا النمط من الطعام يقدم جانبين متناقضين للغاية من حيث تأثيره على الطبيعة والإنسان فهو ينقل الأمراض، وبعضها يسبب الكثير من الأمراض. الآفات مثل الآفات الصحية والزراعية.

أنواع الحشرات المنزلية الصغيرة

هناك عدة أنواع من الحشرات التي يراها الناس في منازلهم أو يمكن أن تعيش في فناء المنزل أو العش في جدرانه أو أي مكان مناسب يمنحها بيئة مثالية للتغذية والتكاثر وإنجاب جيل جديد. ومن أهم هذه الأنواع

  • النمل والنمل الأبيض على الرغم من أن النمل لا يؤذي الإنسان بشكل مباشر، إلا أنه يمكن أن يحفر في أثاث المنزل الخشبي ليجعله منزلاً.
  • القمل ليس القمل فقط، النوع الذي يمكن أن يعشش على الرأس ويختبئ في الشعر، هناك أيضا قمل من الكتب والجدران وما شابه.
  • النحل والدبابير يمكن أن تصنع أعشاشًا كبيرة على شكل خلية، وهذه الحشرات مصدر خطر، خاصة الدبابير الحمراء بسبب لدغتها السامة.
  • الخنافس والعث وهي حشرات صغيرة ذات شكل بيضاوي تقريبًا، وتفضل العيش في الملابس والبسط والسجاد والستائر القماشية وما إلى ذلك.
  • العناكب من يفضل بناء أعشاشها على شكل شبكات تنسجها من خيوطها في زوايا المنزل ومرتفعاته.
  • الصراصير وهي كائنات قذرة للغاية، وخاصة الصراصير الحمراء التي تعيش غالبًا في منشآت الصرف الصحي.
  • الذباب والبراغيث والبعوض تنشط هذه الحشرات الطائرة بشكل رئيسي في فصل الصيف، وتجدر الإشارة إلى أن بعض أنواعها تحمل أمراضًا خطيرة مثل ذبابة الملاريا.

اسباب ظهور الحشرات في المنزل

تنتقل الحشرات بسرعة من منطقة إلى أخرى، ويلاحظ أن بعض الحشرات تهاجر لمسافات طويلة لتنتقل من دولة إلى أخرى، بينما يستقر البعض الآخر في منازلهم أو منازلهم.البيئة لعدة أسباب أهمها

  • توافر الطعام بما في ذلك بقايا الطعام وفتات الطعام الزائدة أو الفواكه والخضروات الفاسدة، والحلوى المقطعة، والسكريات، إلخ.
  • وجود النباتات يفيد هذا الحشرات من جانبين من جهة، تعتبر النباتات، وخاصة الزهور، مصدرًا مهمًا للغذاء بالنسبة لها، مثل النحل وما شابه، ومن جهة أخرى، توفر بيئة مثالية للتكاثر و وضع البيض لإنتاج دفعات جديدة.
  • توفر المسكن وهذا سبب مهم لوجود الحشرات في المنزل، فهي تعيش في التمديدات الصحية للمنزل مثل الصراصير، أو في زوايا المنزل مثل العناكب، أو تعيش في شقوق ضيقة في الخارج. جدران المنزل أو بناء أعشاش على النباتات في ساحة المنزل.
  • توفر المأوى غالبًا ما يتواجد هذا السبب في الحشرات المهاجرة التي تبحث عن مأوى مؤقت، إما للراحة ومواصلة الرحلة، أو للاختباء هربًا من الظروف الجوية، خاصة في فصل الشتاء، حيث لا يمكنها الطيران في ظل هطول الأمطار أو الأمطار الغزيرة. . الرياح.

الأضرار التي تسببها الحشرات المنزلية

على الرغم من أن بعض الحشرات تلعب دورًا مهمًا في التوازن البيئي واستمرارية حياة بعض الكائنات الحية مثل النحل والحشرات الأخرى التي تساعد النبات على التكاثر عن طريق نقل حبوب اللقاح أو الحشرات التي تساهم في التخلص من فضلات الإنسان في مكانها وخاصة في المنازل، ولكن بعضها ضار جدا بالمنزل وسكانه والبيئة المحيطة، ومن أكثر هذه الأضرار شيوعا

  • الحشرات ميكروبيوتا وتدمر الغذاء وخاصة الفواكه والخضروات التي تعتبر مصدرا هاما للغذاء للحشرات.
  • تعتبر الحشرات من أخطر الكائنات على حياة الإنسان من حيث انتقال الأمراض والأوبئة، وأخطرها أنها صغيرة الحجم حتى تتمكن من التسلل بسهولة إلى المنزل.
  • يقطع شوطًا طويلاً في إتلاف أثاث المنزل مثل الخزائن الخشبية وأسرة النوم، كما أنه يضر بهيكل المنزل مثل الجدران.
  • تصدر بعض الحشرات أصواتًا مزعجة ومشتتة للانتباه، مثل صرصور الليل الذي يصدر صوتًا عاليًا.
  • هذه الحشرات خطرة تتجاوز حدود الإنسان لأنها تؤثر على كل شيء في المنزل، مثل الحيوانات الأليفة والنباتات المنزلية.
  • تتسبب أنواع معينة من الحشرات في ظهور آفات على النباتات التي تنمو خارج جدران المنزل في الحديقة أو الفناء، والتي بدورها يمكن أن تنقل الأمراض داخل المنزل.

طرق الوقاية من الحشرات المنزلية

هناك طرق عديدة للوقاية من الحشرات المنزلية وأضرارها التي يمكن أن تهدد حياة الإنسان والمنزل والبيئة، وتنقسم هذه الأساليب إلى عدة أقسام، وسوف نتعرف عليها أدناه.

تدابير وقائية

تشمل التدابير الاحترازية لتقليل احتمالية دخول هذه الكائنات الصغيرة إلى المنزل ما يلي

  • الإصلاح المستمر للمرافق الصحية والأنابيب وأماكن تسرب المياه وإزالة الرطوبة لمنع الحشرات من الاستقرار في هذه الأماكن.
  • أغلق النوافذ والأبواب والفتحات الصغيرة التي يمكن أن تتسلل إليها الحشرات.
  • قم بتركيب شبكات مرنة على النوافذ قبل فتحها، تسمى غربال أو غربال.
  • سد الشقوق في الجدران لمنع الحشرات من التعشيش فيها.
  • أغلق الفراغات تحت الأبواب بتركيب عتبات.
  • المحافظة على النظافة العامة للمنزل والقضاء على النفايات باستمرار وعدم السماح لها بالتراكم.

استخدام المبيدات

للمبيدات نوعان رئيسيان، وهذان النوعان هما

  • المبيدات الصناعية وهي مبيدات كيميائية متوفرة في الأسواق، وهي تشمل عدة أنواع مثل البخاخات التي يتم رشها في الأماكن التي توجد بها الحشرات أو التي يتم رشها مباشرة على الحشرات، كما توجد أيضًا زيوت عطرية تعمل على طرد أو خنق الحشرات. .
  • المبيدات المنزلية وهي مبيدات حشرية يدوية الصنع تم استخدامها لفترة طويلة ولا تزال مستخدمة حتى اليوم، وأهمها الخل الأبيض والصابون ومحلول الماء ومعجون حمض البوريك ومحلول الأعشاب العطرية مثل عشبة الليمون. يمكن استخدام النعناع وعشب الليمون ومحلول التبغ أو التبغ وغيرها وبعض الخضار ذات الرائحة القوية مثل الثوم.

سبب نشيط لظهور الحشرات

دفع السلوك الذي أظهرته هذه الكائنات الصغيرة العديد من العلماء إلى دراستها بشكل أكثر عقلانية، حيث ربطوا أسباب وجودها الدائم وظهورها في أوقات غريبة من العام بالطاقة السلبية أو الإيجابية التي يمتلكها كل منزل، لأن هذه الطاقة تأتي من اتصال بين افراد المنزل والمحيط. ومن أهم المؤشرات التي توصل إليها العلماء لوجود كل نوع من هذه الحشرات ما يلي

  • وجود النمل يحمل دلالات عديدة منها وجود السحر في المنزل أو الحسد، وفي دلالات أخرى فهو يشير إلى الفقر المدقع أو الجشع الشديد.
  • وجود العناكب ووفرة شبكاتها دليل على الثروة والثروة لأصحاب المنزل.
  • وجود الصراصير في المنزل علامة على الغيرة الظاهرة أو الخفية بين أفراد الأسرة أو شخص من الخارج تجاههم.
  • تدل كثرة البعوض على وجود المتعجرفين في المنزل.
  • إن كثرة الذباب دليل على وجود جو متوتر بين أفراد الأسرة وتلك غير المتسقة.
  • وجود الوزغة مؤشر على الإهانات المتكررة بين أفراد المنزل.
  • أما الفراشات فهي تجلب التفاؤل والفرح وتدل على قدوم ما هو جيد للعائلة في المستقبل القريب.

وبهذه الطريقة نصل إلى نهاية مقالنا بعنوان أسباب ظهور الحشرات في المنزل، والذي من خلاله تعرفنا على الحشرات المنزلية وأنواعها وأسباب ظهورها وأضرارها وطرق الوقاية منها والسبب النشط الذي يسببها. مظهرهم.